Travelling during Iddah

Travelling during Iddah

Question:

Assalamualikum

My husband passed away on 9 of December 2019 in Usa at my sons place.

Currently i am in US at my sons place.

Can i fly to india as my ticket is booked for 27 February.

Alhamdulillah Allah has blessed us.

I can postpone my ticket but my mother in India is willing to see me asap.

My other son is also alone at home and i want to go and look for a gooodrishta for him

So can i fly or should complete my iddah till april and fly.

Jzk

UmmeRafiq

Answer:

In the name of Allah, Most Compassionate, Most Merciful,

As-salāmu ‘alaykum wa-rahmatullāhi wa-barakātuh.

In principle, a woman whose husband has passed away should spend her Iddah in her marital home. However, since you are more than 78km away from your marital home, you should spend your Iddah at your current location.[i]

Sister in Islam,

We understand your desire to see your mother in this difficult period.We also understand a mothers wish to find a suitable spouse for her son. However, Shari’ah has not permitted a woman in Iddah to leave her home except due to dire necessity. Visiting your mother and finding a spouse for your son cannot be considered asdire necessity. Hence,you should remain at your son’s house and only leave after the Iddah period expires.

And Allah Ta’āla Knows Best

Hammad Ibn Ismail Jogiat

Student - Darul Iftaa

Cambridge, Ontario, Canada

Checked and Approved by,

Mufti Ebrahim Desai.

[i]وَالَّذِينَ يُتَوَفَّوْنَ مِنْكُمْ وَيَذَرُونَ أَزْوَاجًا يَتَرَبَّصْنَ بِأَنْفُسِهِنَّ أَرْبَعَةَ أَشْهُرٍ وَعَشْرًا فَإِذَا بَلَغْنَ أَجَلَهُنَّ فَلَا جُنَاحَ عَلَيْكُمْ فِيمَا فَعَلْنَ فِي أَنْفُسِهِنَّ بِالْمَعْرُوفِ وَاللَّهُ بِمَا تَعْمَلُونَ خَبِيرٌ  [البقرة: 234]

تحفة الفقهاء (2/ 249

باب ما يجب على المعتدة

المعتدة إما إن كانت عن طلاق أو عن وفاة

فإن كانت عن طلاق ينبغي لها أن لا تخرج من بيتها ليلا ولا نهارا بل يجب عليها السكنى في البيت الذي تسكن فيه وأجر السكنى والنفقة على الزوج

وأصله قوله تعالى و {لا تخرجوهن من بيوتهن ولا يخرجن إلا أن يأتين بفاحشة مبينة}

وأما المتوفى عنها زوجها فلا بأس بأن تخرج بالنهار في حوائجها ولا تبيت في غير منزلها الذي تعتد فيه لأن نفقتها عليها فتحتاج إلى الخروج لإصلاح أمرها

الهداية في شرح بداية المبتدي (2/ 279)

وأما المتوفى عنها زوجها فلأنه لا نفقة لها فتحتاج إلى الخروج نهارا لطلب المعاش وقد يمتد إلى أن يهجم الليل ولا كذلك المطلقة لأن النفقة دارة عليها من مال زوجها حتى لو اختلعت على نفقة عدتها قيل إنها تخرج نهارا وقيل لا تخرج لأنها أسقطت حقها فلا يبطل به حق عليها

تبيين الحقائق شرح كنز الدقائق  (3/ 37)

قال – رحمه الله – (بانت أو مات عنها في سفر وبينها وبين مصرها أقل من ثلاثة أيام رجعت إليه ولو ثلاثة رجعت أو مضت معها، ولي أو لا 1) أراد بقوله رجعت أن ترجع إلى مصرها، ومراده فيما إذا كان بينها وبين مقصدها ثلاثة أيام، وأما إذا كان دونه فلها الخيار إن شاءت رجعت، وإن شاءت مضت، والرجوع أولى لما نذكره من قريب، وقوله ولو ثلاثة رجعت أو مضت يعني إذا كان بينها وبين مقصدها أيضا ثلاثة أيام، وأما إذا كان دونه فلا خيار لها بل تمضي فحاصله أنه إذا كان كل واحد منهما أقل من مسيرة ثلاثة أيام كان لها الخيار إن شاءت مضت، وإن شاءت رجعت سواء كانت في مصر أو في مفازة، وسواء كان معها محرم أو لم يكن لأنه ليس في كل واحد منهما إنشاء سفر، ولكن الرجوع أولى لتعتد في منزلها، وذكر في الغاية معزيا إلى المبسوط عليها أن ترجع إلى منزلها لأنها تصير مقيمة بالرجوع، وبالمضي تصير مسافرة

وإن كان أحدهما مسيرة سفر، والآخر دونه تعين الأقل سواء كانت في مصر أو لا، وكان معها محرم أو لم يكن لأنه ليس فيه إنشاء سفر

الدر المختار شرح تنوير الأبصار وجامع البحار (ص: 251)

(أبانها أو مات عنها في سفر) ولو في مصر (وليس بينها) وبين مصرها مدة سفر رجعت ولو بين مصرها مدته وبين مقصدها أقل مضت (وإن كانت تلك) أي مدة السفر (من كل جانب) منهما ولا يعتبر ما في ميمنة وميسرة، فإن كانت في مفازة (خيرت) بين رجوع ومضى (معها ولي أو لا في الصورتين والعود أحمد) لتعد في منزل الزوج (و) لكن (إن مرت) بما يصلح الاقامة كما في البحر وغيره.

زاد في النهر: وبينه وبين مقصدها سفر (أو كانت في مصر) أو قرية تصلح للاقامة (تعتد ثمة) إن لم تجد محرما اتفاقا، وكذا إن وجدت عند الامام (ثم تخرج بمحرم) إن كان (وتنتقل المعتدة) المطلقة بالبادية

الدر المختار وحاشية ابن عابدين (رد المحتار) (3/ 536)

(وتعتدان) أي معتدة طلاق وموت (في بيت وجبت فيه) ولا يخرجان منه (إلا أن تخرج أو يتهدم المنزل، أو تخاف) انهدامه، أو (تلف مالها، أو لا تجد كراء البيت) ونحو ذلك من الضرورات فتخرج لأقرب موضع إليه،

فتاوى قاسميه (ج:16  ص:587)

عدت میں گھر سے باہر نکلنا

الجواب وباللّٰہ التوفیق: شدید ضرورت کے بغیر عدت کی حالت میں گھر سے نکلنا جائز نہیں 

فتاوى عثمانى (ج:2 ص:478)

عدت کے دوران گھر سے باہر نکلنے کی ممانعت رسم نہیں 

واقعہ یہ ہے کہ عدت کے دوران گھر سے نکلنے کی ممانعت ایک شرعی حکم ہے ،(۱) محض رسم کی بات نہیں

Recent Comments

No comments to show.